خطأ فادح لغريفيث في أول جلسة لمشاورات السويد.. والحكومة تحتج وترفض بقوة.. (تفاصيل)
الجمعة 7 ديسمبر 2018 الساعة 16:42

ذكر وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني، أن وزارته خاطبت عبر الوفد الحكومي المشارك بالمفاوضات، مكتب المبعوث الأممي الخاص لليمن مارتن غريفيث بضرورة إشراك وسائل الإعلام الرسمي ووكالة الأنباء اليمنية سبأ، ونخبة من الصحفيين البارزين لتغطية المشاورات المنعقدة بالسويد بين وفدي الحكومة والحوثيين. وقال الإرياني في سلسلة تغريدات على تويتر رصدها محرر "الحالمة أونلاين" الساعات الماضية: "أُبلِغنا بشكل رسمي بعدم قبول طلبنا من المبعوث الأممي بحجة منع إي زيادة في عدد وفد الشرعية المكون من 12 ممثل و5 من السكرتارية وهو ما التزم به وفد الحكومة ، لنفاجئ بأن وفد الحوثيين وصل العاصمة السويدية بأكثر من42 منهم الإعلاميين وفي نفس طائرة المبعوث الدولي؟!!!!!!". ودعا الوزير الإرياني "مكتب المبعوث الخاص لليمن بسرعة تدارك هذا الخطأ الفادح الذي يظهر انحيازا واضحا للانقلابيين ويتعارض مع مرجعيات الحل السياسي للأزمة اليمنية و يخل بالجهود الرامية لإنجاح مشاورات السلام" حد تعبيره.

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
نص التعليق