انتحاريان فجرا نفسيهما بسوق شعبي وسط بغداد
السبت 31 ديسمبر 2016 الساعة 17:27

 أعلنت الشرطة العراقية وقوع 28 قتيلاً على الأقل، وحوالي 50 جريحاً، في تفجير مزدوج استهدف أحد أسواق بغداد. وأشار الناطق باسم عمليات بغداد إلى أن إرهابيين اثنين يرتديان حزامين ناسفين فجرا نفسيهما، ما أسفر عن مقتل وإصابة عدد من المواطنين.

وذكرت الشرطة أن الانفجارين وقعا قرب متاجر لبيع قطع غيار السيارات في السنك خلال ساعة الذروة الصباحية.
في حين نقلت وكالة فرانس برس عن عقيد في الشرطة قوله إن عدد القتلى 27، والجرحى 53.
وكان شهود عيان تحدثوا عن أن انفجاراً وقع داخل سوق السنك المكتظ بالباعة والمتسوقين، خصوصاً في أيام العطل، تلاه انفجار آخر حين هرع المسعفون لإنقاذ الجرحى ونقل القتلى.
يذكر أن منطقة السنك، تعتبر الحي الصناعي الأبرز على مستوى العراق، فيما يخص بيع قطع  للسيارات ومواد المنزل وأغلب حاجيات المواطن، أزقة السوق عبارة عن ممرات ضيقة تنتشر على طولها "بسطات" الباعة المتجولين.
وشهدت بغداد الخميس أيضاً - بحسب ما أعلنت قيادة عمليات بغداد - انفجار سيارتين مفخختين في منطقتين مختلفتين من العاصمة، ما أدى إلى مقتل 5 أشخاص. وقال الملازم أول في شرطة بغداد، ناصر الحنون، في تصريحات لـ"الأناضول" إنّ سيارةً مفخخة تركها مجهولون على جانب الطريق انفجرت في منطقة المعالف جنوب بغداد، ما أسفر عن مقتل ثلاثة أشخاص وإصابة ثمانية آخرين بجروح جراء التفجير. وأضاف أن سيارة مفخخة ثانية كانت على جانب طريق في حي النصر بمنطقة العماري شرق بغداد انفجرت، ما تسبب بمقتل شخصين وإصابة أربعة آخرين.
شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
نص التعليق